شنغهاي، 25 تشرين الأول/أكتوبر، 2018 / بي آر نيوزواير / — أدلى جورج تشاو، رئيس شركة أونور، أول خطاب له في تيدكس توك في متنزه صالون كاوهنغبارك في شنغهاي اليوم حيث تشاطر رؤياه المتمثلة في الكمال والابتكار التكنولوجي مع رواد الأعمال الشباب. وكشف تشاو أيضا عن الكيفية التي حققت بها أونور النجاح العالمي بأن أصبحت شركة إلكترونية كبيرة للهواتف الذكية في الصين لأربع سنوات متتالية.

وفي تيدكس كاوهنغبارك صالون شرح تشاو لجمهور الشباب من رجال الأعمال الرواد الناشئين أنه “في العام 2015، عدت إلى وطني لقيادة شركة أونور. وعلى الرغم من أنني لم يكن لدي سوى تجربة  الاتصالات من الأعمال للأعمال في ذلك الوقت، كنت أعرف أنه ليس لدي سوى خيار واحد – جعل أونور تحقق النجاح. وعلى مدى السنوات القليلة الماضية، وفي بيئة “التكنولوجيا التي لا تخاف، والابتكارات اللانهائية”، لم تتوقف أونور عن تعزيز التكنولوجيا أو جودة المنتج ورفع قدرتها التنافسية الأساسية. وكان الابتكار والجودة والخدمة دومًا من أولوياتنا. ومن خلال الاستكشاف المستمر لهذه المجالات الثلاثة، سيتم الكشف رسميا عن  هاتفنا أونور ماجيك 2 في بكين في الأسبوع القادم، والذي من المؤكد أنه سينقل الهواتف الذكية إلى مستوى جديد كليًا. ونعتقد أن الشركة لا يمكنها سوى الترفع عن بقية الأعمال التجارية والحفاظ على أهميتها عن طريق تقديم أفضل منتج مع تجربة مستخدم نهائية.”

وأضاف تشاو: “بصفتها العلامة التجارية الأسرع نمواً في مجال الهواتف المحمولة، لا تتبنى شركة أونور أبدا مقاربة انتهازية في وضع الاستراتيجيات. ففي العام 2015، أصرت أونور على تجميع مواردها لتقديم أفضل جودة للمنتجات والخدمات، بدلاً من الاعتماد على العمل المتسرع.  في العام 2016، عندما عانى سوق الهواتف الذكية العالمي من هبوط حاد، ظلت أونور مثابرة وظلت حازمة في رؤيتها. وفي العام 2017، عندما بدأت الصناعة تشكك في احتمالات نجاحها، أصرت أونور على أن تبقي الشركات التابعة لها رؤيتها مركزة على المستقبل. وفي العام 2018، وعلى الرغم من أن سوق الهواتف الذكية في الصين عانى من هبوط حاد، إلا أن أونور نجحت في تجاوز العاصفة، حيث لم تسجل نموًا إيجابيًا في المبيعات فحسب، بل ظلت أيضًا أكبر علامة تجارية للهواتف الذكية في الصين لهذا العام.”

وباعتبارها علامة تجارية رائدة إلكترونية في صناعة الهواتف الذكية، فإن أونور تشجع الشباب على تحقيق أحلامهم اليومية كل يوم وأن يبقوا دائما صادقين مع أنفسهم، مع الالتزام بالابتكار الذي يغير حياة الناس. وكان الهدف من خطابه في تيدكس اليوم هو تشاطر هذا الشغف والثقة مع الشباب مباشرة، ومساعدتهم على تحقيق تطلعاتهم وتغيير العالم.

وعبر تمكين الناس من التنبؤ بالمستقبل، ظل الذكاء الاصطناعي تقنية استراتيجية أساسية لأونور. قبل فترة طويلة من إدراك الصناعة لأهمية الذكاء الاصطناعي، كانت أونور قد استثمرت بالفعل بكثافة في مجال البحث والتطوير وقامت ببناء نظام متكامل من الذكاء الاصطناعي.

بدأ تشاو حياته المهنية مع شركة هواوي في العام 1998، حيث عمل معها لمدة 20 عامًا في الصين وحول العالم. وقد أعطته هذه التجربة نظرة ثاقبة على كيفية استخدامنا للتكنولوجيا في حياتنا اليومية وكيف يمكن أن تغير حياتنا نحو الأفضل. وباعتباره رئيسًا لأونور فهو مسؤول عن إدارة الأعمال الشاملة ونمو علامة أونور التجارية.

تيدكس هو برنامج يقدم فعاليات محلية ومنظمة ذاتية تجمع الناس معاً لتبادل الخبرات معا بروح نشر الأفكار الجديرة بالاهتمام. وكل عام، يدعوصالون  تيدكس كاوهنغبارك في شنغهاي قادة متنوعين وذوي خبرة للتحدث وتبادل الأفكار مع رواد الأعمال الشباب.

نبذة عن شركة أونور

شركة أونور هي ماركة إلكترونية رائدة في مجال الهواتف الذكية ضمن مجموعة هواوي. وتماشيا مع شعارها “للشجعان”، تم إنشاء هذه العلامة التجارية لتلبية احتياجات الأشخاص الرقميين فطريا من خلال منتجات الإنترنت المحسنة التي تقدم تجربة فائقة للمستخدمين، وتلهم على العمل، وتعزز الإبداع وتمكن الشباب من تحقيق أحلامهم. وبعملها هذا، فقد ميزت أونور نفسها عن الآخرين من خلال عرض جرأـتها الخاصة في عمل الأشياء بطريقة مختلفة، واتخاذ الخطوات اللازمة لتقديم أحدث التقنيات والابتكارات لعملائها.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع أونور على: www.hihonor.com أو تابعونا على:

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/773689/George_Zhao_TEDx.jpg

Asianet PakistanPress Release
شنغهاي، 25 تشرين الأول/أكتوبر، 2018 / بي آر نيوزواير / — أدلى جورج تشاو، رئيس شركة أونور، أول خطاب له في تيدكس توك في متنزه صالون كاوهنغبارك في شنغهاي اليوم حيث تشاطر رؤياه المتمثلة في الكمال والابتكار التكنولوجي مع رواد الأعمال الشباب. وكشف تشاو أيضا عن الكيفية التي حققت...